منتديات احلى دليل
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
لقد نسيت كلمة السر
منتديات تقنيات
1 / 4
تقنيات حصرية
2 / 4
اطلب استايلك مجانا
3 / 4
استايلات تومبلايت جديدة
4 / 4
دروس اشهار الموقع

المواضيع الأخيرة
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 12:20
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 12:08
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:59
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:39
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:38
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:37
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:36
»   
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:35

أيها العالم إنة رسول الله



استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

أيها العالم إنة رسول الله

مُساهمة من طرف منصورة في الجمعة 01 ديسمبر 2017, 19:40

أيها العالم إنة رسول الله
أنتظر العالم بأجمعة وأهل الكتاب خاصة ميلاد * نبينا صلى الله عليه وسلم * بشغف حتى أن اليهود تمركزوا فى المدينة المنورة
( يثرب ) ليكون منهم نبينا * صلى الله عليه وسلم * وسلمان الفارسى رضى الله عنه علم من الرهبان فى فارس والشام تلك الحقيقه وظل يجوب الفيافى والوديان وينتقل بين البلدان وتحمل الرق ليصل إلى نبينا * صلى الله عليه وسلم * ويقف على دلائل نبوته التى أخبره بها الرهبان
هذا طبع كل إنسان نبيل صادق مع نفسه يبحث عن الخير أينما كان ومن أى شخص كان -- فسلمان الفارسى رضى الله عنه بحث عما يخرجه من الظلمات إلى النور من الخيانة إلى الأمانة من الذل إلى العزة من الدناءة إلى الكرامة من الجور إلى العدل -وهكذا فمن نظر فى صفات الإنسانية وجدها فى * محمد صلى الله عليه وسلم * و من تفحص صفات العزة وجدها فى * محمد صلى الله عليه وسلم * ومن حصر صفات الكرامة وجدها فى * محمد صلى الله عليه وسلم * ومن نظر فى صفات القيادة وجدها فى * محمد صلى الله عليه وسلم * وهكذا كل صفات الكمال فهى فيه * صلى الله عليه وسلم * ذلك لانه النبى الخاتم وأفضل الخلق أجمعين هذه المنزلة وتلك المكانة اعطاها له الله عز وجل وأرسله بدين كامل وشامل صالح لكل زمان ومكان وعصر ومصر له * صلى الله عليه وسلم * فى قلوب من صدق من أعدائه فطلآ عن اتباعه المنزلة العالية والمكانة الرفيعة شهدوا بها على مر العصور والقرون من هرقل عظيم الروم -- وأسياد قريش إلى الرؤساء والمفكرين فى العصر المتحضر - فمن خرج عن إنسانيته وفطرته سواء كان رئيسآ أو وزيرآ أو مفكرآ أو إعلاميآ وقف نبينا * صلى الله عليه وسلم * فى وجهه فى حياته وبعد مماته وقف ماجاء به من معايير وقيم وأخلاق فى وجهه تحملها طائفة منصورة بنصر الله لها محفوظة إلى يوم قيام الساعة وأعداء القيم والمبادئ والأخلاق الكريمة ناصبوا رسولنا * صلى الله عليه وسلم * واتباعه العداء ليسيطروا على الناس بقيمهم الفاسدة وأخلاقهم القذرة وصفاتهم الحيوانية وأهل الباطل دائما بزينون باطلهم بالإثم والعدوان والكذب والبهتان وإلقاء التهم على أهل الحق لاتعرف ألسنتهم الصدق ولا قلوبهم الحب ميولهم شهوانية أهدافهم حبوانية طبائعهم عدوانية --- فياأهل العصر المتحضر والقرن الحديث ويازعماء الحضارة أوقفوا نزيف الدم الذ فجرتموه وأسلوب البطش الذشيدتموه ومناهج التعدى والسلب التى أستحوها فى إعلامكم وقنواتكم وارجعوا إلى فطرتكم التى فطركم الله عليها واتراكوا الدعوات الجاهلية فإنها منتنة --- لم يكن رسول الله * صلى الله عليه وسلم * يوما مالنا وحدنا نحن المسلمون ولكن جاء لكم ايضآ فإن تسلموا تكونوا مثلنا لكم مالنا وعليكم ما علينا ولم يكن عند الله إلا دين واحد لايتعدد ولا يتجزأ (( أن الدين عند الله الإسلام ))( ال عمران : 19 ) جاء لهداية الناس أجمعين ورحمة للعالمين فأنقذوا أنفسكم بتأمل ماجاء به واسألوا من صدق من أبناء جلدتكم عنه فقد تقرر عندهم صدق * محمد صلى الله عليه وسلم * وعرفوا صدق ماجاء به كما يعرف أحدهم ابنه ( قال الله تعالى )(( الذين أتيناهم الكتاب يعرفونه كما يعرفون أبناءهم وإن فريقا منهم ليكتمون الحق وهم بعلمون )) ( البقرة : 146 ) وقال تعالى :- (( الذين أتيناهم الكتاب يعرفونه كما يعرفون أبناءهم الذين خسروا أنفسهم فهم لا يؤمنون )) ( الأنعام : 20 ) فيأهل العصر المتحضر والقرن الحديث ويازعماء الحضارة أفصحوا لشعوبكم عن تلك الحقيقة التى عرفتموها وأيقلتموها وكفاكم مكرآ وخداعا وظلما فرسول بهذه المكانة ودين بتلك الشمولية لن يزيد مكركم إلا ثباتآ وعلوآ ولكم فيمن سبقكم على مدى أربعة عشر قرنآ عبرة فقد ذهبوا وذهب مكرهم وثبت الدين وثبت أهله (( ومكروا مكرا ومكرنا مكرا وهم لا يشعرون فانظر كيف كان عاقبة مكرهم أنا دمرناهم وقومهم أجمعين فتلك بيوتهم خاوية بما ظلموا ان فى ذلك لإية لقوم يعلمون وأنجينا الذين أمنوا وكانوا يتقون )) ( النمل : 50 : 53 )
(( قل ياأهل الكتاب تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم ألا نعبد إلا الله ولا نشرك به شيئآ ولا يتخذ بعضنا بعضا أربابا من دون الله فإن تولوا فقولوا اشهدوا بأنا مسلمون )) ( ال عنران : 64 )
الحمدلله على الإسلام ** والحمدلله على رسول الله ** والحمدلله على القرأن ** والحمدلله نحن مسلمون ****!!!!


avatar
منصورة
المديرة العامة النائبة الاولى
المديرة العامة  النائبة الاولى

تاريخ التسجيل : 05/09/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: أيها العالم إنة رسول الله

مُساهمة من طرف عابرة سبيل في الإثنين 04 ديسمبر 2017, 17:24

شكرا على الموضوع القيم
بارك الله فيكم
و فى طرحكم المميز
و دمتم بخير و سعادة
avatar
عابرة سبيل
مديرة منتدى
مديرة منتدى

تاريخ التسجيل : 01/12/2016
الموقع : مصر

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة

إنشاء حساب أو تسجيل الدخول لتستطيع الرد

تحتاج إلى أن يكون عضوا لتستطيع الرد.

انشئ حساب

يمكنك الانضمام لمنتديات تقنيات فعملية التسجيل سهله !


انشاء حساب جديد

تسجيل الدخول

اذا كنت مسجل معنا فيمكنك الدخول بالضغط هنا


تسجيل الدخول

 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى